دور الإعلام الأردنيّ في مواجهة الشائعات من وجهة نظر القائمين بالاتصال: دراسة مسحية

رامي باسم يوسف حداد
د. كامل خورشيد مراد – جامعة الشرق الأوسط

     هدفت الدراسة إلى بيان دور وسائل الإعلام الأردنية في مواجهة الشائعات من وجهة نظر القائمين بالاتصال، ومعرفة أكثر الشائعات المتداولة، والدوافع المُحرِّكة لانتشارها. اعتمدت الدراسة المنهج المَسْحيّ، واعتماد أداة الاستبانة. وقد تكوَّنَ مجتمعُ البحث من القائمين بالاتصال، العاملين في مؤسسة التلفزيون الأردنيّ، ووكالة الأنباء الأردنية “بترا”، وصحيفة الرأي اليومية، والبالغ عددُهم (397) إعلامياً. وتمَّ اختيار عيّنة عشوائية بسيطة منهم، بلغت (157) مفردة، منهم (46) في التلفزيون الأردنيّ، و(32) في وكالة “بترا”، و(79) في صحيفة الرأي اليومية. وخلصت الدراسة إلى أنّ أكثر الشائعات المتداولة في المملكة هي الشائعات الاجتماعية بنسبة (87.9%)، تلتها الشائعات الإعلامية بنسبة (79.6%)، فالشائعات الاقتصادية بنسبة (75.8%)، وبيّنتِ الدراسة أنّ دورَ الإعلام الأردني في مواجهة الشائعات بشكلٍ عامّ كان متوسطاً (3.39). وأوصت الدراسة بضرورة قيام وسائل الإعلام بعَقد دوراتٍ تدريبيةٍ للقائمين بالاتصال في مختلف وسائل الإعلام؛ للتعامل مع الشائعات والردِّ عليها بشكلٍ سريعٍ وموضوعيٍّ، وبيان أسبابها.

40 Downloads